وزيرة الصحة الفلسطينية تزور مستشفى كاريتاس للأطفال

تفقدت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة يوم السبت 27/6/2020 مستشفى كاريتاس للأطفال تقديراً لدوره الرائد في مكافحة وباء فيروس الكورونا. ورافق الوزيرة اللواء كامل حميد محافظ بيت لحم، ود. عيسى اللحام مدير الصحة، ود. عماد شحادة مدير مركز التأهيل (الحجر الصحي) في بيت لحم ود. كمال الشخرة، المتحدث باسم وزارة الصحة في الحكومة الفلسطينية.

وقام باستقبال الوفد الزائر أعضاء اللجنة التنفيذية وطاقم مختبر فيروس الكورونا في مستشفى كاريتاس للأطفال.

وأشادت معالي الوزيرة بإدارة المستشفى الحكيمة التي ساهمت في تجاوز الموجة الأولى من فيروس كورونا في محافظة بيت لحم. بدورها قدّرت د. هيام مرزوقة عوض، المدير الطبي للمستشفى، زيارة الوفد الحكومي للمستشفى الذي من شانه تعزيز الشراكة والتعاون ما بين القطاعين الحكومي والخاص.

وكانت معالي الوزيرة الكيلة قد أعلنت في وقت سابق من شهر حزيران بدأ الموجة الثانية من فيروس كورنا في فلسطين، حيث تضاعف عدد الإصابات منذ بداية الشهر بأكثر من ثلاث مرات ليصل حتى تاريخه إلى 2,345 إصابة.

وقد استجابت إدارة مستشفى كاريتاس للأطفال لطلب وزارة الصحة الفلسطينية بتوفير خدمة الفحوصات التشخيصية لفيروس كورونا ابتداءً من 14/3/2020، حيث تم تخصيص مبنى مستقل لعمل الفحوصات التزاماً بحماية المرضى الأطفال.